محمي: الجلسة الثالثة

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

الأصداء الفنيّة في الإعلام الحديث | مدرسة الروابي أنموذجًا

تتعدّد ردّات الفعل على الأعمال الدرامية منذ بدأت الدراما، لكنّ وجود معادلات وأنماط جاهزة يبنى العمل الفنّي عليها يحدّ من هذا التنوّع، إذ إنّ المشترك بين الأعمال الدراميّة يزيد على حساب شخصيّة الأعمال، وهذا ما انتبهت له دور السينما التي تحاول تكرار تجربة الربح فتعيد استغلال الأنماط التي تكتشف نجاحها أو تصدر أجزاء ثانية وثالثة من الفيلم الذي نجح، فكان أن أنشأت دور الإنتاج هذه شركات للأفلام التي فيها هامش تجريب عالٍ.

إقرأ المزيد

فلسطين ما بين السطور

لدى تحليل أي مقولة، لا بدّ من التعامل معها بوصفها خطابًا، وإلّا فإنّ التحليل سيكون أقرب للانطباعيّة أو الأداتيّة، أي إنّ المحللّ سيبدي انطباعه الخاص عمّا فهمه من الكلام، أو سيطلعنا على المقولة من منظور الأداة التي تهمّه مثل النحو أو التشبيهات أو سواها. أمّا عند التعامل مع المقولات بوصفها خطابًا فهذا يعني النظر في الشغل الذي تحدثه هذه المقولة في ذهن المتلقّي. عند التعامل مع “خطاب” فإنّه يجب علينا الانتباه إلى مضمراته، أي الأمور المضمرة فيه، ومنها: الضمنيّات، أي ما يفهم ضمنا من الكلام، والافتراضات، بكلمات أخرى هو: ما لم يكن الكلام ليقال لولا وجوده. سأتناول هنا بعض التوجّهات التي شكّلت خطابات حول فلسطين، مع النظر في مضمراتها.

إقرأ المزيد

محمي: الجلسة الثانية

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

محمي: الجلسة الأولى

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

تقرير بعثة جامعة الدول العربية إلى سوريّة 2011

بعد البحث عنه وعدم القدرة على إيجاده على الإنترنت لسبب غامض يمكن تخيّله، رأينا نشر التقرير كما هو لكي نوثّق للحرب على سوريّة.

إقرأ المزيد

رسالة إلى أخي المتطرّف

هذه الرسالة إلى من لم يقتل ولم يحرّض على القتل صراحةً أو ضمنًا، أمّا من فعل ذلك فلا يصلحه كلام.

تحيّة لك أخي الكريم،

لقد كنت في صفوفكم يوما ما، وسمعت حججكم قبل أن ينقلها اليوتيوب إلى الجميع، وأعرف أنّ القوم يتخوّفون ممّن يهاجم حديثا في البخاري أو مسلم، أو يهاجم فهما مشهورًا لآية من الآيات، لا لأنّهم غير واثقين بدينهم كما يظنّ الناس، لكنّهم يتساءلون: ماذا بعد؟ فإذا هاجم أحدهم هذا الحديث، فأين ستكون الأرضية التي نقف عليها في هذا المبحث، إذا سلّمنا بعدم صحّة حديث صحيح السند. وإنّ هذا التخوّف وجيه في حدود معرفتهم، لكنّهم يا أخي لا يعرفون كلّ شيء.

إقرأ المزيد

تحرير العقل العربي من ماذا؟

العنوان الذي طالما كتبت تحته هو تحرير العقل العربيّ، لكن ممّ نحرّره؟ وهل أنا أو غيري مؤهّل لتحرير العقل العربيّ، أو حتى لتحرير عقلي أنا؟ في هذا المقال سأتناول بعض الأمراض التي أراها في العقل العربيّ، وأعمل جاهدًا على أن أخلّص نفسي منها، وربّما أنفع القرّاء.

إقرأ المزيد

“طبيعة الحال” تفرض نفسها

كان في إحدى الجرائد المصريّة زاوية كوميدية صغيرة تحت اسم “بطبيعة الحال”، أذكر منها: “بطبيعة الحال، لمّا ابن القهوجي يعوز يرضع، إنّه يصفّق لأمّه!”. طبيعة الحال هنا تعبير شعبيّ يقابل تعبير “طبيعي”، لكنّه في الأصل تعبير لغويّ مختلف، وهو يفصل بين طبيعة الناس، أو ما يُرى على أنّه طبيعيّ بالعادة من جهة، وبين ما هو آت من الحال، أي ما تفرضه الظروف.

اليوم نشاهد دعاوى أخذت أكبر من حجمها وهي تنزل في مراحيض التاريخ، فالواقع لا يعترف بها:

إقرأ المزيد

عن المقاومة ووسائل التواصل والجيوب الصغيرة

لأسباب قريبة جدًّا من سبب كتابة هذا المقال، غادرت منذ مدّة قريبة مواقع التواصل الاجتماعيّ، لا سيّما ذات الحضور الشعبي الكثيف منها. ومن حسن حظّي، ربّما، أنّ الأوضاع المشتعلة في فلسطين أشعلت وسائل التواصل، فكنت كلّما ضعفت إرادتي، أواجَه بما يكتبه أبناء التيّارات المختلفة على وسائل التواصل، فأحصل على دافع جديد لترك هذه المنصّات إلى غير رجعة. باختصار: قصّر الجملة المسموحة في الجدال أكثر فأكثر، ولن تكون المحصّلة في النهاية سوى الشتائم!

إقرأ المزيد