التفكير بالتأويل ردّا على التكفير بالتقويل

إشكالية التعامل مع النص الديني فهما أو تطبيقا إشكاليةٌ قديمة جديدة، وبالنسبة لنا نحن “عربا أو مسلمين”، كان القرآن ذاته سبّاقا لطرح القضية، وإن كان الطرح الذي أدلى به القرآن ذاته بات خلافيا، بسبب الخلاف الإسلامي-الإسلامي حول فهم “كثير” من آيات القرآن، ومع العلم أن الآيات المحورية التي تنطوي على أصول الرسالة الإسلامية كانت هي الأكثر عرضة للخلاف، فإن الآيات التي تتناول التأويل كانت عرضة للتقويل بما يناسب طروحات المُؤَوِّلين للقرآن من شتى الفرق والمذاهب، لذلك فحتى لو افترضنا اجتماعهم على فهم لها سيكون هذا الاجتماع حجة عليهم لا لهم، لأنه اجتماع على أسلوب فهم أدى لكثير من الخلاف (نتحدث هنا عن خلاف دامٍ وليس عن جدال فقط).

إقرأ المزيد

في الضروري من الثقافة

إذا صدّقنا الإحصاءات حول نسبة الراغبين في الهجرة من البلاد العربية، فنحن أمام سؤال جوهريّ: ما الذي يطلبه الراغب في الهجرة ولا يجده في وطنه؟
ستقفز الأجوبة إلى أذهاننا:
– عيش كريم.
– حقوق إنسان.
– حرية.
… إلخ
أنا أزعم أن هذه الإجابات لن تخرج عن: أريد أن أكون مواطنا في دولة “ناجحة”.

إقرأ المزيد

الخبر قبل وقوعه | عن فيلم “المتسلل ليلا”

nightcrawler
يعد الفيلم من أفلام المخرجين، حيث مخرج العمل هو كاتبه “دان جيلروي”، وهو من إنتاج عام 2014م. تدور حكاية الفيلم حول “لويس بلوم” الذي يقوم بدوره “جيك غلينهال”، شاب مولع بالثراء، يتعذر عليه أن يجد عملا بسبب كونه مدانا بالسرقة، ويخلق فرصة عمل من العدم.
صورة ذات صلة

إقرأ المزيد

القبّعة المخرومة

ثمة نموذج راسخ في الذهنية العربية لمن يطلب الحق لذاته، كالمسيح، وأبي ذرّ، وعليّ، وابنه الحسين عليهم السلام وغيرهم. هذا النموذج مرتبط أيضا بقول عليّ ابن أبي طالب: “لا تستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه”، أو قوله: “اعرف الحق تعرف رجاله”، والتشبيه المأثور: القابض على دينه كالقابض على الجمر.

إقرأ المزيد

ما يطلبه الحراك اللبناني من حزب الله

مقال للكاتب محمد فرج

منذ انطلاقة حزب الله إلى يومنا هذا، شكلت التطورات السياسية المتسارعة في لبنان من الحرب الأهلية واتفاق الطائف واغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري، وخروج الجيش السوري من لبنان إلى التحركات الأخيرة في الشارع اللبناني؛ عامل ضغط دائم على المشروع المقاوم، و فرضت على حزب الله التكيف مع مرحلة تلو الأخرى بحيوية وديناميكية عالية، كي لا يشكل العامل الداخلي عنصراً مدمراً لمشروع المقاومة ضد الكيان الصهيوني، وهذا ما قد تريده عدد من التيارات السياسية في لبنان، المرتبطة باقتصادات الغرب والمهووسة بطريق التسوية مع “إسرائيل” !

إقرأ المزيد

صدّام الحقيقيّ في مدرجات المشجّعين

عدد غير قليل من القوميين الذين يرون ابن الكويت عربيا كابن فلسطين أو موريتانيا، ولا يفضّلون أحدهم على الآخر، يغضب إذا ذكرت الرئيس العراقي صدّام حسين بسوء، بوصفه قائدا قوميا، لكنه في الوقت ذاته لا يهتف باسم صدّام أمام الكويتيّ لأنه يعرف أن صدّام أوغر صدورهم عليه. مع هذا، فإن عددا كبيرا من ذوي الثقافة الشعبية من مشجعي كرة القدم قد يسيئ آداب الضيافة، ويهتف لصدّام على مدرجات المشجّعين، وقد حصل ذلك قبل كتابة هذه المقالة بيوم.

إقرأ المزيد

وصفة للفشل | الديموقراطية في الأردن

في إحدى دورات تصميم الأنظمة الانتخابية، قال المدرّب بصراحة وقحة: “إذا توفّرت لديّ المعلومات الكافية، فأنا أستطيع التحكّم بنتيجة التصويت، من خلال تصميم نظام الانتخابات.” نعم، قالها بكل أريحية وكأنه يطلب طبقا من الطعام! ولم يعلم أنّه هدم للتوّ كل قناعة سوّقها للمتدرّبين عن أهمية التصويت في تمكين الشعب من أن يحكم نفسه.

إقرأ المزيد